القائمة الرئيسية

الصفحات

تعلم برمجة التطبيقات للمبتدئين بتقنيات سهلة في مدة وجيزة

برمجة التطبيقات

السلام عليكم و رحمة الله , إذا كنت تريد معرفة أساسيات تعلم برمجة التطبيقات للمبتدئين , فإننا سنوضح لك في هذا المقال عدة مفاهيم متعلقة ببرمجة التطبيقات , و قد وضحنا في مقال سابق بعنوان : كيف تبدأ تعلم البرمجة ؟ و ماهي أهم مجالات البرمجة ؟ , اللغات البرمجية التي عليك تعلمها لتصبح قادرا على الدخول إلى سوق العمل و لكن قد يستغرق الأمر مدة طويلة خاصة و أن تطبيقات الجوال لا تعمل على كافة أنظمة التشغيل ( أندرويد , أيفون , ويندوز فون ) إلا إذا تمت برمجتها بلغات البرمجة المطلوبة لكل نظام .

هذه العقبات قد تشعرك بالإحباط خاصة و أن المصادر المجانية لتعلم برمجة التطبيقات تعد ضعيفة و لا تفي بالغرض و هذا ما يدفعك بشكل مؤكد لهدر وقت كبير و مال وفير . إذا ما الحل ؟ .
الحل عزيزي القارئ هو أن تتعلم تقنيات و لغات برمجة سنذكرها في هذا المقال تمكنك من برمجة تطبيق يعمل على كافة أنظمة التشغيل بكفاءة عالية و لا يختلف عن باقي التطبيقات . و بتعلم هذه اللغات و التقنيات تستطيع التعديل على التطبيقات الجاهزة و كسب المال منها أو إستخدامها لأي غرض كان . و لعلمك هذه ليست تقنيات لإنشاء تطبيقات ضعيفة أو رديئة بل توجد شركات ضخمة تستخدمها في تطبيقاتها و قد تبين بأنها قوية و تزداد شهرة يوما بعد يوم و الأدهى من ذلك أنها سهلة بشكل كبير للتعلم بالنسبة للمبتدئين مما يعني أنها قد تسيطر بشكل كلي على سوق التطبيقات مستقبلا .

أفضل اللغات و التقنيات لبرمجة تطبيقات الجوال 

flutter


هي حزمة تطوير تطبيقات الجوال أو يمكن التعبير عنها إختصارا بـ SDK , تمت رعايتها و تطويرها من طرف شركة جوجل بحيث   تعمل بلغة الـ DART التي ظهرت سنة 2011 من طرف جوجل و التي إشتهرت مؤخرا بسبب هذه التقنية . بالرغم من أنها فشلت في التغلب على لغة javascript سابقا .
أهم مميزات  تقنية flutter : تنتج تطبيقات عالية السرعة و الأداء و  تعمل على أكثر من نظام تشغيل منها : نظام التشغيل أندرويد و IOS , فضلا عن أن تطبيقاتها تتميز بواجهة مستخدم عالية الجودة و تتيح تحكم كامل في كل بكسل في الشاشة . و هذا ماجعلها تحتل مرتبة متقدمة بين بقية المنافسين . لكن من عيوبها هو كونها تقنية جديدة و مجتمعها ضعيف على النت و ليس هناك مصادر كثيرة لتعلمها بالإضافة إلى أن التقنية لم يتبن تماما أنها نجحت و لكن يمكن القول أنها تسير بخطى ثابتة نحو النجاح .

شعبيتها

لاقت التقنية قبولا كبيرا من طرف المبرمجين و تستخدم من طرف شركات عملاقة من بينها تطبيقين لجوجل الأول Google Adword و كذلك Google assistant و تطبيق متجر Alibabaََََ و تطبيق متجر Ebay و العديد من التطبيقات الموضحة في هذه الصورة .

xamarin 


هي بيئة برمجية تشرف عليها شركة مايكروسوفت تهدف إلى توحيد شيفرة البرامج لتعمل على كافة أنظمة التشغيل , ففي السابق كانت تستلزم برمجة تطبيق للجوال الإلمام باللغات و البيئات البرمجية التي تدعم نظام التشغيل الموجهة له , مثل لغة جافا و منصة أندرويد ستوديو لتطبيق أندرويد و لغة سويفت و منصة xcode لتطبيق أيفون و لغة السي شارب لتطبيقات ويندوز فون . لكن مع هذه التقنية يختلف الأمر بحيث تم توحيد الكود البرمجي لكافة أنظمة التشغيل مما يسمح للمبرمج ببناء تطبيق ذو جودة عالية لكافة أنظمة التشغيل لا يختلف عن التطبيق الذي تمت برمجته باللغة الأصلية للنظام .

hybrid app


و يقصد بها "التطبيقات الهجينة" أي أنها تستخدم تقنيات الويب لبناء تطبيقات للجوال و للإشارة أن منصة xamarin التي تحدثنا عنها تعتبر تطبيقاتها hybrid app . لكن سنركز في هذا العنوان عن إمكانية إنشاء تطبيقات هجينة عن طريق لغات الويب ,
(html . css . javascript) و بالطبع هي ليست تطبيقات قوية مثل المبنية باللغة الأصلية مثل الجافا و غيرها , لكن لها ميزات عديدة من أهمها أنها لا تكلف ميزانية عالية و لا تستغرق مدة طويلة لبرمجتها و سهلة للتعديل عليها . و يمكن القول أن هذا النوع من البرامج موجه لتطبيق مدونة أو تطبيق صور و غير ذلك من التطبيقات البسيطة التي لا تتضمن الكثير من الوظائف معقدة .
للبدأ في برمجة تطبيقات hybrid app  يجب تعلم بيئة Cordova المفتوحة المصدر التي تم إطلاقها من قبل شركة أباتشي أو بيئة phone Gap لشركة أدوبي و هذه التقنيات تعمل على تحويل اللغات المستخدمة في الويب إلى تطبيق للجوال .
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات